منظمات حقوقية: تسليم السودان 21 معارضا مصريا " انتهاك إنساني وقانوني"

الاثنين - 20 يونيو 2022

كشفت منظمتا "الشهاب لحقوق الإنسان" و"نحن نسجل" أن السلطات العسكرية السودانية سلمت عددا من المصريين المناهضين لنظام عبد الفتاح السيسي، إلى أجهزة الأمن في القاهرة، ووصفت ذلك بأنه "انتهاك إنساني وقانوني".

ذكرت المنظمتان أن المعلومات الأولية تؤكد تسليم ما يقارب 21 مصرياً، بينهم نساء وأطفال.

وتحدثت "الشهاب" عن اختفاء 21 مواطنا مصريا بعد أن سلمتهم السودان إلى مصر يوم الجمعة 18 يونيو 2022 وبينهم نساء وأطفال وكرت أسماء 11 منهم إضافة الي طفلين.

وأكدت أن هذه ليست المرة الأولى التي تقوم فيها السلطات السودانية بتسليم معارضين مصريين للسلطات في القاهرة، حيث وثق فريقها حالات سابقة تمت في عهد حكومة الرئيس السوداني عمر البشير، ثم في عهد الحكومة الحالية.

وسبق أن سلمت السودان معارض عام ٢٠١٩ وتمت تصفيته من قبل الداخلية بحجة انخراطه في أعمال عنف.

ومنذ عام 2013، لجأ عدد كبير من المعارضين، خاصة أعضاء جماعة “الإخوان المسلمين” إلى خارج البلاد خاصة السودان، هربا من الملاحقات الأمنية.

وتعبر منظمات حقوقية عن قلقها حيال تزايد ظاهرة ترحيل المعارضين وإعادتهم قسراً إلى مصر بحجة مكافحة الإرهاب.